تظاهرة تونس ركح حر، ثقافة بلا قيود

 

منذ بضع سنوات، تزايد عدد التظاهرات الثقافية بشكل جذّاب ومهمّ، فقد وجد العديد من الشباب المبدع، طريقه الخاصّة نحو خلق منصّة للعرض الفردي والجماعي لأعمال فنية من مختلف المجالات، واستطاعوا رسم مسالك مستقلة بإمكانيات محدودة جدا لكنّها أثبتت نجاعتها في النجاح الجماهيري لهذه التظاهرات وبالتالي في تأثيث المشهد الثقافي في تونس. لكن الملفت للنظر في كل هذا، هو قيام هذه التظاهرات على الفعل التشاركي رغم أنّ العديد من مؤسّسيها والمبادرين بها هم مبتدؤون أيضا، لكنّ نجاحهم ارتبط منذ بدايته بنجاح مبدعين آخرين، هم أيضا ممّن لم تكن لأعمالهم أن ترى النّور لولا وجود من كان أكثر جرأة في الأخذ بزمام الأمور.

 

لم يتوقّف هذا الحراك الثقافي عند دوريّة التظاهرات وتنوّعها، إنّما تطوّرت رؤية روّاده إلى تنظيم عمل جماعيّ، يظمّ العديد من المكوّنات، ويقدّم الفرصة لأكثر ما يمكن من المبدعين لتقديم أعمالهم في إطار الدورة الأولى لتظاهرة "Tunis Scène Libre »، التي تنطلق فعالياتها غدا 12 أكتوبر 2017 لتنتهي يوم 21 من نفس الشهر.

 

ستلتقي خلال هذه الأيام العديد من الأسماء المعروفة والغير معروفة ضمن مسابقات لمختلف الفنون، الشعر، السلام Slam، الموسيقى والمسرح والسينما والفنون التشكيلية. مسابقة تشرف عليها لجنة تحكيم متكوّنة من مجموعة من أهمّ الفنانين في تونس، وهم : جهاد خميري، فاضل بوبكّر وهادي فاهم في المسابقة الموسيقيّة، أنيس شوشان، ريم الأنقليز وغازي الزغباني في مسابقة السلام، أمين بوخريص، نضال قيقا ورفيق عمراني في مسابقة السينما، تونس ثابت، خولة فرشيشي وأحمد شاكر بن ضية في المسابقة الأدبية.

 

تنظّم هذه التظهارة جمعية « آكرو" الجمعية الثقافية للإبداع والتفكير الإيجابي، بالشراكة مع مركز التعاون الألماني لسفارة ألمانيا بتونس ومع المقهى الثقافي ليبرتي Liber’thé، وقد تم في البداية فتح باب الترشّحات للشباب المبدع في مختلف المجالات التي تم ذكرها منذ أكثر من شهر. ها نحن اليوم قبل أقل من 24 ساعة على افتتاح تظاهرة Tunis Scène Libre نقلّب برنامجا مكثّفا وثريّا يصعب فيه تفضيل عرض عن آخر إلّا حسب الميولات الشخصية، فبالإضافة إلى الأفلام القصيرة والعروض الموسيقية المشاركة في المسابقة، سننتشي بأشعار جميلات تظاهرة "سيدة الكلمات Notre Dame des Mots » وبأعضاء تظاهرة "Lamma Slam » التي فتحت الأبواب لعديد من الموهوبين في هذا النوع من الكتابة.

 

يجب أن نتمحّص جيدا في البرنامج حتى لا نضيع عن أعيننا شيئا من العروض الموازية المغرية التي سيتم تقديمها خارج المسابقة من موسيقى ولقاءات وورشات وعروض جماعية في الفنون التشكيليّة. ويجب قبل كلّ شيء حفظ الأماكن جيدا : مقهى ليبرتي، قاعة الريو Le Rio وقاعة التياترو El Teatro، ولتحجزوا أماكنكم فلن يحدث هذا سوى مرة كلّ سنة.

Publié par: 
Misk
Date de publication: 
Mercredi, octobre 11, 2017 - 17:30